الآلاف من أبناء عملاء بنك بوبيان تلقوا عياديهم نقدا في الافنيوز

كعادته فاجأ بنك بوبيان ( أفضل بنك إسلامي صاعد في العالم ) أبناء عملائه من جميع الأعمار بتوزيع عيادي نقدية عليهم في جناحه الذي أقامه في مجمع الافنيوز خلال عيد الفطر المبارك في واحدة من مبادراته الاجتماعية المميزة للاحتفال مع عملاءه بهذه المناسبة الجميلة والتي تهدف إلى إدخال البهجة والسرور إلى قلوب الأطفال.

وخلال أيام العيد توافد الآلاف من عملاء البنك مصطحبين أبنائهم الذين حصلوا على عياديهم النقدية حتى 20 دينار كويتي بالإضافة إلى الحصول على فرصة إضافية لدخول السحب على عشر عيادي كبرى قيمة الواحدة منها 100 دينار.

وقال البنك في بيان صحافي " مرة أخرى نؤكد شعارنا الترويجي أن " زمن السحوبات قد انتهى مع بوبيان " وان الجميع رابح حيث حصل جميع أبناء العملاء على عياديهم نقدا وفورا من خلال تواجدهم في جناح البنك في الافنيوز وأيضا حصلوا على فرصة إضافية لدخول سحب العيادي الكبرى.

وأضاف " نسعى دائما إلى أن يكون عملاءنا مميزين وفي أجواء البهجة والفرح التي تواكب الاحتفال بالعيد فان العيدية تظل أجمل شيء ينتظره الأطفال خاصة وان عيد الفطر المبارك دائما ما يرتبط بالعيدية التي تعتبر جزء هام من الاحتفال به لدى الأطفال ".

وأوضح البنك أن الفكرة جاءت من حرص البنك على أن يفاجئ عملاءه بالجديد والمميز دائما سواء لهم أو لعائلاتهم لاسيما مع أجواء الفرحة والبهجة التي تواكب الأعياد والمناسبات الاجتماعية التي تجمع شمل الأسرة.

وعلى مدى يومين تواجد عدد من مسؤولي البنك وموظفيه في جناح خاص مميز في مجمع الافنيوز لتهنئة عملاء البنك بعيد الفطر المبارك والاحتفال معهم ومع أبنائهم بهذه المناسبة حيث قاموا بتوزيع العيادي والحلوى على الجميع.

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي تفاعلا رائعا من عملاء البنك وغيرهم من المتابعين خاصة حساب البنك على الانستغرام والذين اثنوا على هذه البادرة الطيبة والتي تحدث لأول مرة في الكويت شاكرين للبنك إشاعته لأجواء البهجة والفرحة.

ومن بين التعليقات التي تلقاها حساب البنك " شكرا من القلب وافتخر أن أكون من عملائكم " بينما قال متابع أخر " مشكورين يا احلي بنك على العيادي ، بادرة حلوة وكرم ما قصرتوا " في حين قال أخر " فعلا بادرة طيبة والجميع استانس ".

وأعربت إحدى المتابعات عن مدى فرحة أبنائها بالعيدية قائلة " عيالي استانسوا صراحة خير ما اخترت من بنك وما ندمت على اختيار ، مشكورين على العيادي وربي بعزكم ويسعدكم دوم ".

 

×