"ايميا فاينانس": "بيتك" الفائز بجائزة أفضل صفقة لـ 2013

منحت مجموعة "ايميا فاينانس" التي تصدر مجلة “EmeaFinanace Magazine” واسعة الانتشار في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، بيت التمويل الكويتي "بيتك" المؤسسة المالية الإسلامية الرائدة عالميا، في حفل توزيع الجوائز الذي جرى في  لندن، جائزة أفضل صفقة لعام 2013 عن الشرق الأوسط لصفقة ترتيب صكوك سيادية للحكومة التركية بقيمة 1.5 مليار دولار امريكى، مما يؤكد الدور الهام والمحوري الذي يلعبه"بيتك" في سوق الصكوك العالمية بالإضافة إلى قدرته الكبيرة على ترتيب وتمويل صفقات الصكوك بأنواعها كافة سواء للشركات أو الحكومات وبمختلف أنواع الصيغ الشرعية.

وقد فتحت الصفقة الأولى من نوعها في تركيا الباب لإصدار صكوك أخرى مقومة بالليرة التركية والدولار الامريكى، وشجعت العديد من المؤسسات والشركات التركية للبحث عن منتج الصكوك واعتباره أداة تمويلية مبتكرة ومهمة تساهم في توفير احتياجات الشركات والمؤسسات الراغبة في التوسع وتنمية أعمالها حيث تتميز الصكوك التي تعد البديل الشرعي للسندات بأنها منتج مالي تمويلي لا تحمل مصدريها أعباء على الميزانية .

وقال عماد المنيع عضو مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة بيت إدارة السيولة المملوكة لـ"بيتك" والتي تعتبر المنظم الرئيسي لترتيب هذه الصفقة نجاح "بيتك" في ترتيب إصدار صكوك إجارة لصالح الخزانة التركية بقيمة 1.5 مليار دولار أمريكي، مدتها خمس سنوات ونصف، بالتعاون مع Citigroup و HSBC، في إصدار لقي إقبالا كبيرا فاق التوقعات، إذ تقدم 250 مستثمر بطلبات للمشاركة بلغت قيمتها 7.1 مليار دولار أمريكي، أي بنسبة تغطية لقيمة الصكوك تقارب 5 مرات عن مبلغ الإصدار و14 مرة عن المبلغ الأولي المستهدف.

وأضاف أن الإصدار النموذجي هذا يعد ثمرة تعاون جهات عديدة مع "بيتك"،خاصة الخزانة التركية التي بذلت جهودا كبيرة لوضع الأطر التشريعية والتنظيمية لإصدار هذه الصكوك وغيرها، إذا ما رغبت حكومة أنقرة في اى إصدارات تالية،كما عبر الإصدار عن حركة سوق الصكوك،فمن خلال التوزيع الجغرافي للمشاركين في الصفقة، كان النصيب الأكبر للشرق الأوسط بنسبة 58%، في حين توزع الباقي بين أوروبا 13% و آسيا 12% و9% تركيا 9% والولايات المتحدة الأمريكية 8%.

أما فيما يتعلق بالتوزيع حسب نوع المستثمرين، فقد كان النصيب الأكبر للبنوك بنسبة 59% و22% لشركات إدارة الأصول، فيما شغلت المؤسسات الدولية والبنوك المركزية نسبة 10% ومدراء الثروات بنسبة 5% وأخيرا صناديق التحوط بنسبة 4%.

 

×