البنك الوطني يوفر أكثر من 3600 فرصة تدريبية للكوادر الوطنية سنوياً

يقدم بنك الكويت الوطني أكثر من 3600 فرصة تدريبية للكوادر الوطنية سنوياً وذلك في إطار التزامه بتطوير العمالة الوطنية وتأهيلها وتنمية الكفاءات والاستثمار فيها.

وقال نائب مدير عام مجموعة الموارد البشرية في بنك الكويت الوطني عماد أحمد العبلاني ان البنك الوطني مستمر باستراتيجيته الرامية للاستثمار في الكوادر الوطنية التزاماً منه بدعم العمالة الوطنية  باعتباره أحد أكبر الجهات توظيفا في القطاع الخاص. ويشكل الاهتمام بالتنمية البشرية أحد أهم ركائز المسؤولية الاجتماعية في البنك الوطني وهي تأتي في اطار خطة شاملة لتمكين الكفاءات  وتأهيلها وتوفير الفرص الوظيفية الملائمة لها.

وأضاف العبلاني ان دعم الكوادر الوطنية يأتي من خلال اطلاق البرامج التدريبية التي يتميز بها البنك الوطني والتي من خلالها تمكن من ان يتعدى دوره المصرفي باتجاه دور اجتماعي أشمل واوسع مكرساً نفسه بمثابة أكاديمية تأهيل وتدريب ذات معايير عالمية متخصصة.

ويحرص البنك على توفير آلاف الفرص التدريبية عبر الدورات والبرامج الرائدة التي يطلقها سنوياً لتأهيل الشباب الكويتي من طلبة وخريجي جامعات ومعاهد في إطار مبادرته التنموية غير المسبوقة على مستوى القطاع الأهلي في الكويت والمنطقة، والى جانب ذلك يوفر البنك الدورات التدريبية للموظفين والتي تهدف الى تمكين الكوادر الوطنية لتولي المراكز القيادية في البنك.

ويواصل البنك الوطني برامجه ومبادراته التدريبية بالتعاون مع أرقى الجامعات والمعاهد والمؤسسات العالمية والتي ينخرط فيها موظفو البنك سنويا يتوزعون بين أكاديمية الوطني وبرنامج الكفاءات المتميزة لتطوير القيادات الشابة بالتعاون مع الجامعة الأميركية في بيروت وبرنامج التدريب الصيفي، إلى جانب العديد من البرامج التدريبية الأخرى التي يطلقها الوطني طوال العام.

 

×