البنك الوطني يدرب موظفيه على الاسعافات الأولية

يوفر بنك الكويت الوطني برنامجاً صحيا لتدريب موظفيه على الاسعافات الأولوية وذلك في اطار حملته التوعوية المستمرة على مدار العام، والهادفة الى تعزيز الوعي الصحي لدى الموظفين خاصة في ما يتعلق بمعرفة الاسعافات الأولية للتعامل مع حالات السكتات القلبية والاغماء وغيرها من الحالات الطارئة التي يمكن أن يواجهها الموظف أثناء عمله وخلال خدمته للعملاء.

وقال مسؤول العلاقات العامة في بنك الكويت الوطني أحمد المحميد ان البنك الوطني يولي البرامج الصحية أهمية كبيرة انطلاقاً من ايمانه بأهمية تعزيز الوعي الصحي في المجتمع وبين موظفيه، وذلك من أجل معالجة هادفة لمختلف حالات الطوارئ الصحية التي قد تحدث. ويتضمن هذا البرنامج التدريبي مجموعة من الدورات المتنوعة لتمكين الموظفين من القيام بالإسعافات الاولوية خاصة التدريب على الانعاش القلبي والرئوي بهدف تقديم المساعدة لمن يحتاجها في أوقات الطوارئ.

وأضاف المحميد ان هذه الدورات التي يجريها البنك الوطني تلاقي اقبالا لافتا من الموظفين من مختلف الادارات والفروع الذين يشاركون بهدف التعرف على كيفية التعامل مع حالات الاغماء والسكتات القلبية واتقان التصرف الهادئ والمتزن لإنقاذ حياة الآخرين في ظروف الطوارئ التي قد تحدث اثناء العمل.

وتجدر الاشارة الى أن عيادة البنك الوطني تقوم بتوفير هذه الدورات للموظفين، وتقدم لهم الخبرة الصحية في هذا المجال الى جانب التطبيق العملي ليتمكن الموظف من اتقان عملية الاسعافات الاولية وتأدية واجبه الانساني بنجاح.

هذا وقد دأب البنك الوطني سنويا على اطلاق المبادرات انطلاقاً من ايمانه بأهمية الصحة وتأثيرها على مختلف شرائح المجتمع، وهي جزء من المبادرات الريادية التي يقدمها البنك في المجال الانساني  والاجتماعي.

 

×