ندوة البنك الوطني السنوية تناقش "مناخ الاستثمار العالمي ومخاطره"

تناقش ندوة بنك الكويت الوطني هذا العام تطورات الأسواق العالمية والتوجهات الاستثمارية والمخاطر المحدقة بها، في ظل تطورات الأزمة المالية العالمية ولاسيما الأزمة الأوروبية، وذلك من خلال استعراض تجربة خمسة أعضاء من المجلس الاستشاري الدولي للبنك الوطني.

وتقدم الندوة التي ينظمها البنك الوطني خصيصاً لعملائه وكبار ضيوفه بعنوان "مناخ الاستثمار العالمي ومخاطره" فرصة للتعرف عن كثب الى وجهة نظر ثاقبة في ابعاد التحديات الراهنة لأزمة أوروبا واستعراض مجموعة تجارب مخضرمة في مجال الازمات الاقتصادية على اختلافها، حيث سيتناول كل من الرئيس التنفيذي لشركة "بيمكو" الاستثمارية العالمية ورئيس مجلس الرئيس للتنمية العالمية محمد العريان، وأحد كبار مستشاري مجموعة "سيتي غروب" المالية العالمية ورئيس مجلس إدارتها سابقا وليام رودز، ورئيس مجلس ادارة زوريخ للتأمين السويسرية ورئيس مجلس الادارة  السابق لمجموعة "دويتشه بنك" جوزيف أكرمان والرئيس الفخري للمعهد الوطني للبحوث في الولايات المتحدة الاميركية واستاذ الاقتصاد في جامعة هارفارد مارتن فيلدستاين والعضو المنتدب، رئيس أبحاث السلع العالمية في مجموعة "سيتي غروب" في الولايات المتحدة ادوارد مورس ابرز المستجدات الاقتصادية على الساحة العالمية وتحليل مدى تأثيرها على اتجاه الاستثمار العالمي انطلاقاً من خبراتهم المتعددة في مواجهة الازمات وقيادة المؤسسات المالية والعالمية الكبرى.

وتكتسب الندوة أهميتها في ظل استمرار أزمة الديون الاوروبية وسط قلق من تفاقم التحديات التي تسببها على الاقتصاد العالمي، الى جانب تطورات الأزمة الأخيرة في قبرص وما يمكن ان يتحمل ثقله القطاع المصرفي الاوروبي.

وسيقدم كل من العريان ورودز واكرمان وفيلدستاين ومورس عصارة سنوات من التجارب التي خاضوها في مؤسسات عالمية مرموقة مثل صندوق النقد الدولي ومعهد التمويل الدولي الى جانب مؤسسا مالية على غرار سيتي بنك ودويتشه بنك وكريديه سويس. في مقابل ذلك عاصرت هذه الاسماء أزمات مالية تاريخية على صعيد الدول والشركات ونجحوا في الخروج منها لاى بر الامان مما سيسكل قيمة مضافة على الندوة التي ستطرح ايضا حلولا عملية لمواجهة الازمات العالمية الراهنة على الصعيد الاقتصادي.

وتجدر الاشارة الى أن الندوة ستقام يوم السبت المقبل 13 ابريل 2013 وهي موجهة للاقتصاديين والمتخصصين في الشأن المالي، وتأتي في اطار سلسلة الندوات السنوية التي ينظمها البنك الوطني والتي يستضيف فيها أهم الشخصيات والقيادات السياسية والاقتصادية المؤثرة عالميا وكان آخرهم الرئيس السابق للبنك المركزي الأوروبي جان كلود تريشيه الذي كان ضيف ندوة الوطني السنوية العام الماضي.

 

×