البنك الوطني يستضيف كبار الخبراء العالميين في الاقتصاد والنفط في ندوته السنوية

يقيم بنك الكويت الوطني في نهاية الأسبوع الحالي ندوته السنوية لهذا العام تحت عنوان "مناخ الاستثمار العالمي ومخاطره".

وتستضيف الندوة خمسة أعضاء من المجلس الاستشاري الدولي لبنك الكويت الوطني وهم كل من الرئيس التنفيذي لشركة "بيمكو" الاستثمارية العالمية ورئيس مجلس الرئيس للتنمية العالمية محمد العريان، وأحد كبار مستشاري مجموعة "سيتي غروب" المالية العالمية ورئيس مجلس إدارتها سابقا وليام رودز، ورئيس مجلس ادارة زوريخ للتأمين السويسرية ورئيس مجلس الادارة السابق لمجموعة "دويتشه بنك" جوزيف أكرمان والرئيس الفخري للمعهد الوطني للبحوث في الولايات المتحدة الاميركية واستاذ الاقتصاد في جامعة هارفارد مارتن فيلدستاين والعضو المنتدب، رئيس أبحاث السلع العالمية في مجموعة "سيتي غروب" في الولايات المتحدة ادوارد مورس.

وستتناول الندوة تطورات الأسواق العالمية والتوجهات الاستثمارية الأخيرة والمخاطر المحدقة بها، في ظل تطورات الأزمة المالية العالمية ولاسيما الأزمة الأوروبية. 

ويعتبر العريان من أبرز الشخصيات الاقتصادية العالمية والتي اختارها مؤخراً الرئيس الاميركي باراك أوباما لتولي قيادة مجلس الرئيس  للتنمية العالمية كما شغل مناصب عدة في صندوق النقد الدولي وسالمون سميث بارني التابعة لسيتي جروب وجامعة هارفارد.

بدوره، يحظى رودز بشهرة عالمية واسعة. فقد ارتبط اسمه بأعلى المناصب وأهم القرارات في "سيتي غروب". كما لعب دورا رئيسيا خلال ثمانينات القرن الماضي في حل أزمة الديون الخارجية التي أصابت الدول الناشئة، وسجله حافل بالعديد من المناصب المهمة على غرار منصب نائب رئيس معهد التمويل الدولي ومجلس الأميركيتين.

ويعد أكرمان من أهم المصرفيين على مستوى العالم حيث قاد دويتشه بنك خلال الأزمة المالية العالمية في العام 2008 ونجح في عبور الأزمة من دون اي تدخل حكومي رسمي، وقد ترأس أيضاً معهد التمويل الدولي(IIF)  في واشنطن لعدة سنوات.

أما فيلدستاين، فهو عضو في مجلس مستشاري الرئيس باراك أوباما للتعافي الاقتصادي، وقد ترأس المكتب الوطني للبحوث الاقتصادية ومجلس الاستشارات الاقتصادية للرئيس رونالد ريغان الى جانب كونه أستاذ في جامعة هارفارد منذ أكثر من 40 عاماً.

ومن جانبه، شغل مورس مناصب حكومية واكاديمية ومالية واستشارية عدة. وهو عضو في مجلس العلاقات الخارجية وله عدة مؤلفات وبحوث، واختارته مجلة "فورين بوليسي" ضمن قائمتها لأهم 100 مفكر عالمي للعام 2012.

وتأتي هذه الحلقة النقاشية ضمن سلسة الندوات العالمية التي يواظب البنك على إقامتها سنويا لعملائه وكبار الضيوف والمسؤولين، مستضيفا خلالها أهم الشخصيات والقيادات السياسية والاقتصادية المؤثرة عالميا من صناع قرار وخبراء دوليين. ومن أبرز هذه الشخصيات المرموقة، رئيسا الولايات المتحدة الأميركية السابقان بيل كلينتون وجورج بوش الأب، ووزيرا الخارجية الأميركية السابقان كوندوليزا رايس وكولن باول، وصانع «المعجزة السنغافورية» لي كوان يو، والمفكر والاقتصادي العالمي نسيم طالب، صاحب الكتاب الشهير "البجعة السوداء"، الى جانب الرئيس السابق للبنك المركزي الأوروبي جان كلود تريشيه.

 

×