عائلة الوطني تحتفل بأعياد الكويت مع الأطفال في مستشفى البنك الوطني

قامت أسرة العلاقات العامة  والموارد البشرية في بنك الكويت الوطني يرافقها مجموعة من موظفي البنك بمشاركة اطفال مستشفى بنك الكويت الوطني فرحة الاعياد الوطنية وتقديم الهدايا وقضاء بعض الأوقات الطيبة معهم بمناسبة عيدي الوطني والتحرير.

وقال مسؤول العلاقات العامة في بنك الكويت الوطني طلال التركي أن أسرة البنك الوطني تحرص على التواصل الدائم مع الاطفال في مستشفى بنك الكويت الوطني وزياراتهم بشكل مستمر وتنظيم النشاطات المسلية لهم بهدف تقديم الدعم المعنوي الذي يحتاجونه خلال فترة علاجهم، ولاسيما في المناسبات الاجتماعية والأعياد.

وتأتي هذه المبادرة في اطار التزام عائلة البنك الوطني بمسؤوليتها الاجتماعية والانسانية تجاه المجتمع بجميع فئاته وخاصة الأطفال. وانطلاقاً من هذا الالتزام، فقد قام البنك الوطني قبل 12 عاما بتأسيس وتجهيز مستشفى بنك الكويت الوطني للأطفال المرضى بالسرطان في منطقة الصباح الطبية.

وأضاف التركي ان الزيارة الى المستشفى كانت ودية وعائلية وقد تفاعل معها الاطفال. وقد قدمت اسرة البنك الهدايا والألعاب وشاركت الاطفال بعدد من النشاطات المسلية التي طغت عليها اجواء الاعياد الوطنية. وبدورهم عبر الاطفال عن سعادتهم بهذه الزيارة واستمتعوا بالنشاطات التي اعدتها لهم اسرة الوطني.

وتأتي هذه الزيارة في إطار المبادرات الاجتماعية التي يحرص البنك الوطني على القيام بها في اطار خدمة المجتمع، وهي جزء من المبادرات والنشاطات الاجتماعية والإنسانية والرياضية والصحية والخيرية والبيئية التي يلتزم بها البنك الوطني ايماناً منه بأهمية المشاركة والتواصل مع كافة شرائح المجتمع.