بنك بوبيان يفتتح فرعه رقم 23 في منطقة كيفان

أكد رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لبنك بوبيان عادل عبد الوهاب الماجد ان الخطة التي وضعها البنك ضمن استراتيجيته الخمسية 2010 – 2014 للتوسع الجغرافي والوصول إلى 30 فرعا بنهاية العام 2014 سوف تتحقق بمشيئة الله نهاية العام الحالي أي قبل عام من الموعد الذي تم تحديده في الإستراتيجية.

وجاءت تصريحات الماجد في أعقاب افتتاح فرع البنك رقم 23 في منطقة كيفان  بحضور محافظ العاصمة الشيخ علي الجابر الأحمد  الصباح ومختار كيفان عبد الله تيفوني ومختار الخالدية يوسف الحسينان وعدد من أعضاء مجلس إدارة البنك وكبـــــار المسئولين والشخصيات الرسمية إلى جانب عدد من كبار مدراء البنك.

وأوضح الماجد ان افتتاح فرع كيفان يمثل إضافة هامة للبنك كونه يقع في واحدة من أهم المناطق السكنية في الكويت إلى جانب خدمته لمجموعة من المناطق الرئيسية حولها ليكون بنك بوبيان دائما  الأقرب لعملائه وتقديم اعلي و أفضل مستويات الخدمة من خلال فريق العمل المدرب والذي يمتلك الخبرة اللازمة للتعامل و تقديم المشورة  لمختلف الشرائح في المجتمع انطلاقا من شعار البنك " نعمل باتقان ".

ويضم الفرع الجديد قسما خاصا لخدمة السيدات وعرض المنتجات المصرفية الخاصة بهن وفي مقدمتها حساب ( أنت ) الذي يمنحهن  بطاقة فيزا بوبيان الائتمانية معفاة من رسوم الإصدار للسنة الأولى و خدمة المساعدة الشخصية المحلية المجانية و خدمة إيقاف السيارات المجانية في العديد من المجمعات و المطاعم و المواقع الحيوية الأخرى و خصومات مميزة في كبرى المحلات و الشركات.

وتم تزويد الفرع الجديد بأحدث التقنيات والخدمات التي تمنح العملاء المزيد من الراحة والخصوصية حيث تتوافر في الفرع مختلف الخدمات والمنتجات التي تهم مختلف الشرائح مشيرا الى انه سيتم التركيز خلال المرحلة المقبلة على السوق الكويتي من خلال افتتاح المزيد من الفروع وتقديم الخدمات والمنتجات المصرفية التى تلائم السوق المحلي.

من جانبه قال نائب الرئيس التنفيذي للبنك عبدالله النجران التويجري ان افتتاح الفرع الجديد ياتى مواكبا لاطلاق البنك لحملته الترويجية الجديدة تحت شعار " حول راتبك ، واختر هديتك " والتي تحمل العديد من المفاجآت لعملاء البنك الجدد والمستهدفين الذين سيقومون بتحويل رواتبهم للبنك حيث سيكون بإمكانهم ولأول مرة على مستوى الحملات الترويجية بين البنوك المحلية اختيار هديتهم من بين الهدايا التي أعدها البنك لهم.

واضاف أن الحملة الجديدة تعتبر استكمالا للحملات التي سبق وان أطلقها البنك والتي تمنح العملاء فرصا عديدة للربح بعيدا عن السحوبات التقليدية وهو المسار الذي بات يميز بنك بوبيان باعتباره البنك الوحيد الذي لا يزال يمنح الجميع فرصة الحصول على الهدايا القيمة دون الحاجة للدخول في احتمالات الربح ومحدودية الجوائز.

وأوضح التويجري أن " شعار البنك أصبح الكل رابح مع بوبيان كما أعلنا أن زمن السحوبات قد انتهى مع بوبيان لان الجميع لابد وان يربح عندما يقوم أي عميل بفتح حساب لدينا فانه سيربح فورا جائزة قيمة ".

وأضاف في بداية العام الماضي أطلقنا حملة " مفتاحك يربحك " والتى منحت الجميع فرصة الفوز بجوائز قيمة كأطقم الألماس والساعات الفاخرة  ، كما أطلقنا حملة " الذهب في كل مكان " والتي منحت العملاء فرصة ربح من 2.5 جرام وحتى كيلو ذهب عند فتح أيا من حسابات بنك بوبيان إلى جانب حملة استرجع 5% وهي حملة فريدة من نوعها تمنح كل العملاء من أصحاب بطاقات الائتمان فرصة استرجاع  5% على كل مشترياتهم سواء خارج او داخل الكويت.

يذكر ان بنك بوبيان كان قد اعلن عن تحقيق صافي ربح خلال عام 2012 قدره 10 مليون دينار كويتي بزيادة 25% عن عام 2011 بربحية سهم بلغت 5.75 فلس في الوقت الذي أوصى فيه مجلس الإدارة بتوزيع 5% أسهم منحة وذلك للمرة الأولى منذ عام 2007 ( آخر عام قام فيه البنك بتوزيع أرباح ).

ويعد ما تحقق في عام 2012 يمثل انجازا جديدا للبنك فمن ناحية استمرت ربحية البنك في النمو منذ عام 2010 ومن ناحية أخرى فإن عام  2012 شهد عودة البنك مرة أخرى إلى توزيع الأرباح على مساهميه.

وتمكن بنك بوبيان استطاع وخلال فترة وجيزة وتحديدا منذ التغيرات الإستراتيجية التي شهدها في عام 2009 وأبرزها دخول بنك الكويت الوطني إلى قائمة كبار ملاك البنك من إثبات قدرته على المنافسة في سوق الخدمات والمنتجات الإسلامية والتي شهدت ولا تزال نموا متواصلا في مدى إقبال العملاء عليها.

 

×