بنك الكويت الوطني بين أكثر 5 بنوك أماناً في الأسواق الناشئة

جاء بنك الكويت الوطني بين أكثر 5 بنوك أمانا في كافة الاسواق الناشئة، بما يكرس موقعه كالبنك العربي الوحيد بين أكثر 50 بنكا أمانا في العالم للمرة السادسة على التوالي.

واحتل بنك الكويت الوطني المرتبة الرابعة على قائمة "جلوبل فاينانس" لأكثر البنوك أمانا في الأسواق الناشئة، متقدما على كبرى البنوك من الصين وكوريا الجنوبية والهند وتايوان وأميركا اللاتينية، وذلك في تأكيد جديد على نجاح سياسته المصرفية المتحفظة واستراتيجيته التحوطية في إدارة المخاطر وحرصه المتواصل على تقديم أرقى وأفضل الخدمات المصرفية لعملائه.

وتعتمد "جلوبل فاينانس" في تقييمها لأكثر البنوك أمانا على التصنيفات الائتمانية طويلة المدى للبنوك من قبل وكالات التصنيف العالمية "موديز" و"فيتش" و"ستاندرد أند بورز"، التي يتوفق بها بنك الكويت الوطني على مستوى كافة بنوك الشرق الأوسط وشمال افريقيا، بالإضافة إلى إجمالي أصول أكبر 500 بنك في العالم. وتعتبر قائمة "جلوبل فاينانس" مرجعا معترفاً به وموثوقاً عالمياً من حيث المعايير الموحدة والدقيقة التي تعتمدها المجلة في تقييمها. 

ويأتي الاعلان عن هذه القائمة في ظل بحث المستثمرين عن الاستقرار في الاسواق الناشئة بعد تراجع  فرص النمو في الدول المتقدمة الامر الذي يسلط الضوء اكثر على مدى استقرار النظام المالي في هذه الاسواق. ويعتبر هذ التصنيف مفخرة لبنك الكويت الوطني ولدولة الكويت لكونه يعكس قوة البنك الوطني المالية ومكانته على الساحة العالمية، إلى جانب استقرار وأمان المناخ المصرفي في الكويت.

ويذكر أن "جلوبال فاينانس" اختارت البنك الوطني ضمن قائمة أكثر 50 بنكا أمانا في العالم للعام 2012 للمرة السادسة على التوالي، متقدما على بنوك عالمية كبرى مثل بي أن بي باريبا وستاندرد تشارترد وويلز فارغو، في الوقت الذي شهدت القائمة خروج العديد من البنوك العالمية مثل دويتشه بنك وكريديه سويس وجي بي مورغان وبنك باركليز وكريديه أجريكول وغيرها.