البنك التجاري يطلق حملة "يا زين تراثنا للسنة الثانية"

أعلن  البنك التجاري  الكويتي اليوم عن إطلاق حملة  "يا زين تراثنا " للسنة الثانية لعام 2013 والتي تهدف إلى أحياء التراث الكويتي القديم وتذكيرالجيل الجديد بالحياة البسيطة، بالاضافة الى المهن والحرف اليدوية التي مارسها الآباء والأجداد في الماضي.

وتأتي هذه الحملة للعام الثاني لتؤكد من جديد حرص البنك على أحياء التراث الكويتي القديم، ضمن برامج المسئولية المجتمعية المبتكرة من ناحية وإدراك البنك بأن التراث الكويتي غني بالعديد من المعاني والعبر التي يجب أن تبقى محفورة في الأذهان.

وفي تعقيبها على إطلاق البنك لحملة "يا زين تراثنا للعام الثاني على التوالي قالت مساعد المدير العام – إدارة الإعلان والعلاقات العامة بالبنك – أماني الورع  " نحن سعداء في البنك التجاري الكويتي لإطلاق حملة يا زين تراثنا للسنة الثانية خاصة بعد النجاح الذي حققته الحملة العام الماضي والتجاوب الكبير من الجمهور مع الفعاليات والزيارات التي قام بها فريق العلاقات العامة بالبنك  للعديد من المدارس والجامعات والمجمعات التجارية".

وبينت الورع استمرار جهود البنك التجاري لإحياء التراث الكويتي القديم لتذكير جيل اليوم والغد بالتقاليد والعادات الشعبية القديمة وكذلك الجوانب الاجتماعية والحياتية للرعيل الأول من أهل الكويت والتي تلتقي جميعها في إطار ثقافة مشتركة عكست وجسدت الحياة الكويتية قديما في البادية والحضر.

وكشفت الورع أن حملة "يا زين تراثنا للسنة الثانية" سوف تتضمن العديد من الفعاليات  والزيارات للمدارس الخاصة، بالإضافة إلى استضافة البنك على مدى ساعتين كل يوم "أحد" من الساعة 1:00 بعد الظهر وحتى الساعة 3:00 عصرا على محطة الغناء العربي الـ  إف إم 103.7 عبر برنامج " القايلة" لتعريف المستمعين بأهداف الحملة و الأنشطة التي ستواكب هذه الحملة والتي سوف تشتمل على العديد من الزيارات والفعاليات والمفاجآت التي سوف يتم الإعلان عنها في حينها، منوهة بأن الزيارات والأنشطة الأخرى سوف تواكب أيضاً احتفالات الكويت بالأعياد الوطنية، ولافتة أن البنك قد خصص موقع الكتروني خاص لهذه الحملة عبر شبكة الانترنت (www.cbkturath.com).

يذكر أن جهود البنك التجاري الكويتي لإحياء التراث الكويتي القديم تأتي في إطار برامج المسئولية الاجتماعية المبتكرة التي يضعها البنك والتي تهدف إلى إرساء مفاهيم جديدة للمسئولية الاجتماعية ضمن برامج وحملات تؤكد تواصل البنك مع كافة فئات المجتمع.

 

×