بنك الخليج يفوز بجائزة درع التميز الذهبي في مجال المسؤولية الاجتماعية

أعلن بنك الخليج اليوم عن حصوله على الجائزة المرموقة "درع التميز الذهبي في مجال المسؤولية الاجتماعية" من المنظمة العربية للمسؤولية الاجتماعية، وذلك نتيجةً لنشاطه المتميز في تنفيذ العديد من الأنشطة المدروسة في هذا المجال في عام 2012.

وقد أقيم حفل توزيع الجوائز في دبي في فندق "جميرا بيتش" في 15 ديسمبر 2012، حضره عدد كبير من كبار مدراء الشركات من مختلف القطاعات والتي تلقت بدورها التكريم على جهودها الاستثنائية في خدمة المجتمع.

وتهدف جائزة التميز في المسؤولية الاجتماعية إلى تشجيع كافة المؤسسات الحكومية والخاصة في منطقة الشرق الأوسط على الاستمرار في القيام بالأنشطة التي تصب في خدمة المسؤولية الاجتماعية، وذلك من خلال التركيز على أهمية التنمية المستدامة، وحماية البيئة، وخدمة المجتمع من خلال البرامج التوعوية.

وبهذه المناسبة، صرح فوزي الثنيان، مدير عام شؤون مجلس الإدارة في بنك الخليج ، قائلاً: "تأتي هذه الجائزة تقديراً للأسلوب الناجح الذي ينتهجه البنك في مجال المسؤولية الاجتماعية، ونحن ممتنون جداً للمنظمة العربية للمسؤولية الاجتماعية على منحها بنك الخليج هذه الجائزة المرموقة، فقد كانت كافة المبادرات التي قدمها البنك على مر السنوات تهدف إلى المساهمة في رعاية العديد من الأنشطة ذات الطابع الاجتماعي في الكويت الحبيبة.

وبصفتنا مؤسسة مالية مسؤولة، فإن هدفنا هو دعم المبادرات التي تهدف لإبراز دور الشباب في المجتمع الكويتي بالإضافة إلى المبادرات الإنسانية.

وتابع الثنيان قائلاً : "قام بنك الخليج في وقت سابق من العام، بطرح حملة التبرع بالدم، التي أطلق عليها إسم "تبرع للحياة" والتي تهدف لتشجيع أكبر عدد ممكن على التبرع بالدم في الكويت من خلال تعريف المجتمع بمدى بساطة وسهولة التبرع بالدم، والتوعية بأهمية هذا العمل الخيري والمسؤول. وقد أعلن بنك الخليج مؤخراً أن هذه الحملة حققت إنجازاً كبيراً من خلال مساهمتها في إنقاذ ما يزيد عن ألف شخص، وذلك لارتفاع درجة الوعي وسخاء أفراد المجتمع في الكويت."